Dublin III - ضوابط اتفاقية دبلن ثلاثة

اخر تحديث : May 2018

تجدون هنا معلومات مخصصة لطالبي اللجوء عن

•هل تريد الذهاب إلى بلد آخر من بلدان الاتحاد الأوروبي؟

•هل يمكنك السفر إلى بلد أوروبي آخر بعد الحصول على تصريح الإقامة؟

•وصلت من بلد آخر من بلدان الاتحاد الأوروبي (الإعادة بموجب اتفاقية دبلن)

• أحدث الأخبار في إيطاليا وأوروبا حتى نهاية عام 2015


تريد الذهاب إلى بلد آخر من بلدان الاتحاد الأوروبي

تنويه: تذكر بأن القوانين الإيطالية لا تجيز لمن تقدم بطلب الحماية الدولية في إيطاليا أن يغادر ويمكث في بلد أوربي آخر إلا بعد صدور قرار نهائي من اللجنة القليمية التي استمعت إلى قصتك.
تسري ضمن الاتحاد الوروبي إجراءات تنظيمية تحت ما يدعى باتفاقيه دبلن، وهي اتفاقية تنص على القواعد والاجراءات الخاصه بتحديد البلد المسؤول عن النظر في طلب الحصول على الحمايه الدوليه. تنص ضوابط اتفاقية دبلن على أن تقدموا طلب الحماية الدولية في أول بلد أوروبي تدخلون إليه وتخضعون فيه لإجراءات تحديد الهوية.
إن خضعت إلى الإجراء المبسط فيمكنكم الذهاب إلى بلد أوروبي آخر للتقدم بطلب للحصول على الحماية الدولية وستكون فرصة إعادتكم إلى إيطاليا رغماً عن إرادتكم ضئيلة. يتوجب على إيطاليا أن تنظر في طلبك للحمايه الدولية بعد إجراءات تحديد الهوية وأخذ البصمات، وبناء على ذلك من الممكن أن يتم إعادتك إلى إيطاليا في حال ذهبت إلى بلد أوروبي آخر.

على أية حال هناك الاستثناءات التالية بحسب اتفاقية دبلن 3:
1 - البنود التقديريه (البند السيادي والبند النساني) ينصان على أنه في حالات فرديه خاصة، لا تتوجب دراسة طلب الحمايه الدوليه في أول بلد يصل إليه طالب اللجوء، وإنما في البلد الذي يرغب أن يتقدم بطلبه فيه.

2 - إن مضى على وصولك إلى إيطاليا إثني عشر شهرا ولم تتقدم بطلب اللجوء طيلة هذه الفترة، فستصبح غير مقيداً بتقديم طلب لجوءك في إيطاليا، لأن إيطاليا لم تعد مسؤولة عن النظر في طلبك للجوء.
3 - إذا وصلت إلى إيطاليا ولم تتقدم بطلب اللجوء فيها وكان هناك دليل أنك أقمت على الأقل مدة خمسة أشهر متوا صله في بلد آخر من بلدان الاتحاد الوروبي قبل تقدمك بطلب الحمايه الدوليه، فإن هذا البلد هو المسؤول عن دراسة طلب لجوئك.
4 -إذا منح أحد أقربائك (على سبيل المثال: زوج، زوجه، أب، أم، ولد، إبنه) الحماية الدولية في بلد آخر من بلدان الاتحاد الأوروبي فبإمكانك التقدم بطلب اللجوء في هذا البلد من خلال طلب لم شمل العائلة. لفعل ذلك، يتوجب على أقرابائك أن يقوموا بإرسال طلب كتابي إلى الحكومة الإيطالية. إذا كنت قاصر (تحت سن الثامنه عشرة) يمكنك أن تطلب لم شملك بعائلتك في البلد الأوروبي الذي يعيش فيه واحد أو أكثر من أقربائك (أب، أم، أخ، أخت، ولد\ابنة (قاصر)، عم، خال، عمة، خالة، جده.

في جميع الأحوال، نقترح عليك التواصل مع الأسماء المدرجة في قائمة جهات الاتصال (الفصل ٦) للحصول على مزيد من المعلومات.

تنويه: إن تم إعادتكم إلى إيطاليا من بلد أوروبي آخر تنفيذاً لضوابط اتفاقية دبلن فسيكون من الصعب جداً عليكم أن تتقدموا بطلب الحصول على لجوء أو حتى إيجاد مكان في مراكز الستقبال. لا تنسوا أن تحتفظوا بكامل المستندات التي تستلمونها في مكان آمن.
من الممكن أن تحتوي هذه المستندات على موعد مقابلتكم مع موظفي الهجرة في مقر الشرطة الرئيس.
على كل الأحوال، نقترح عليكم التواصل مع الأسماء الموجودة في قائمة الاتصال (الفصل ٦ (للحصول على مزيد من المعلومات
(على سبيل المثال، تواصلوا مع الرقم المجاني 570 905 800 ARCI أو تواصلوا مع المركز الاجتماعي Oxfam-Valdese Diaconia إن كنتم متواجدين في ميلان)

هل يمكنك السفر إلى بلد أوروبي آخر بعد الحصول على تصريح الإقامة؟

إن مُنحِت الحماية الدولية أو الحماية الثانوية أو الحماية الإنسانية وكنت تمتلك تصريح إقامة الكتروني ووثيقة سفر أو تصريح سفر فلديك الحق بالتحرك بحرية ضمن منطقة الاتحاد الأوروبي من دون تأشيرة دخول باستثناء (الدنمارك وبريطانيا العظمى وإيرلندا) لمدة أقصاها ثلاثة أشهر. تحسب مدة الثلاثة أشهر هذه منذ لحظة تسجيلك رسمياً من قبل سلطات الدولة التي ترغب بالسفر إليها و قد لا يتزامن هذا التاريخ مع تاريخ دخولك الفعلي إلى ذلك البلد.

إن مُنحت الحماية الدولية وبعد مرور خمس سنوات على الأقل من التقدم رسمياً بطلب اللجوء، يمكنك طلب إقامة طويلة الأمد في بلد أوروبي آخر. إذا حصلت على هذا النوع من الإقامات يمكنك البقاء في بلد آخر من البلدان الأعضاء في اتفاقية الشنغن لمدة تتجاوز تسعين يوماً بحسب فترة الإقامة المحددة مع مراعاة القوانين النافذة في ذلك البلد الأوروبي.

وصلت من بلد آخر من بلدان الاتحاد الأوروبي (الإعادة بموجب اتفاقية دبلن)

إذا كانت هذه هي حالتك فهذا يعني أن البلد الذي ذهبت إليه قد أعادك إلى إيطاليا لأن هذا البلد تحقق بأن إيطاليا هي أول بلد أوروبي وصلت إليه وبالتالي فإن إيطاليا هي البلد المسؤول عن النظر في طلب لجوئك بحسب اتفاقية دبلن. على أي حال هناك بعض الاستثناءات المذكورة في الفصل الرابع الفقرة الثالثة.

تذكر أنك تستطيع الاستعانة بمحام للاستفادة من البنود التقديرية في اتفاقية دبلن: “بند السيادة” و”البند الإنساني”. تستطيع البقاء في البلد الذي تود تقديم طلب اللجوء فيه دون الإعادة إلى إيطاليا حتى صدور قرار نهائي بخصوص طعنك بقرار الإعادة.

اتصل بالجمعيات والمحامين في ذلك البلد الأوروبي الذي توجد فيه لمساعدتك في الطعن بقرار الإعادة إلى إيطاليا. تجد بعض معلومات الاتصال على موقعنا: www.w2eu.info.

أحدث الأخبار في إيطاليا وأوروبا حتى نهاية عام 2015

النقاط الساخنة:

سيضمن افتتاح النقاط الساخنة أن يقدم المكتب الأوروبي للجوء وفرونتكس ويوروبول دعمهم الكامل للدول الأعضاء للتسريع من عملية تحديد الهوية والتسجيل وأخذ بصمات المهاجرين. ستكون النتيجة الرئيسة هي الفصل بين المهاجرين الذين سيمنحون الحق في طلب الحماية الدولية (اللجوء السياسي) واللاجئين الذين سيتم اعتبارهم مهاجرين اقتصاديين والذين قد يتلقون أمراً بالترحيل قبل تمكنهم من ممارسة هذا الحق. وفقاً للاتفاقيات بين الاتحاد الأوروبي والحكومة الإيطالية، من المرجح أن يبقى هؤلاء المهاجرون الاقتصاديون ضمن النقاط الساخنة لبضعة أيام قبل استلامهم ( respingimento differito ) وهو أمر بالترحيل يعلم المهاجر بضرورة مغادرة البلاد خلال سبعة أيام. أي مهاجر يلقى القبض عليه في الأراضي الإيطالية حاملاً هذه الوثيقة سيواجه خطر الاحتجاز في مراكز تحديد الهوية والترحيل (CIE).

تهدف هذه الخطة إلى تركيز تدفق المهاجرين إلى مناطق محددة، خصوصاً في صقلية حيث تتم جميع الإجراءات: الفحص الصحي، تحديد الهوية الأولي، التسجيل وأخذ البصمات والصورة الشخصية. تم افتتاح نقطة ساخنة في لامبيدوزا وستفتتح ثلاث نقاط أخرى في بوزالو وبورتو إيمبيدوكليه وتراباني وتضاف إلى النقاط الأخرى في أوغوستا وتارانتو. بعد الفحص الطبي، سيقابل المهاجرون ضباطاً من مكتب الهجرة سيقومون بملء بيانات تتضمن بيانات شخصية أساسية وأخرى متعلقة برغبة المهاجر في التقدم بطلب الحصول على الحماية الدولية. اعتماداً على هذه الإجراءات، ستلتقط صور شخصية للمهاجرين، ثم سيتم فرزهم على أنهم إما مهاجرون غير شرعيون (CAT2) أو أشخاص مؤهلون لإجراءات إعادة التوزيع (CAT1: طالبي اللجوء) أو من يعبرون عن رغبتهم في الحصول على الحماية الدولية و الذين سيستكملون الإجراءات رسمياً بملأ الاستمارة (C3) في منشآت طالبي اللجوء حيث سيُنقلون بعد الانتهاء من عملية التسجيل. الفئة (CAT1) مؤهلة لبرنامج إعادة التوزيع والانتقال إلى بلد أوروبي آخر و سيتوجب عليهم ملء استمارة (C3) بمساعدة ضباط مكتب اللجوء الأوروبي باللغة الإنكليزية. أما الفئة (CAT2) سينقلون باستخدام حافلات أو طائرات إلى مراكز تحديد الهوية والترحيل (CIE).

إعادة التوزيع:

يسمح حالياً للجنسيات التالية بإعادة التوزيع (إرسال طالبي اللجوء من إيطاليا إلى بلد أوربي آخر لا يتم اختياره من قبل طالب اللجوء نفسه): الجنسية السورية والعراقية والإريترية وجمهورية الكونغو الديمقراطية. ما يزال عدد عمليات النقل المنجزة محدوداً (هم الذين أتم عملية النقل من إيطاليا 129 طالب لجوء فقط لغاية ديسمبر كانون الأول من عام 2015). من المرجح أن ينقل طالبي اللجوء في إيطاليا من غير هذه الجنسيات إلى نقاط ساخنة إقليمية (تنحصر النقاط الساخنة حالياً في جنوا وبولونيا و لكن من المتوقع أن تنتشر النقاط الساخنة في جميع المناطق الإيطالية قريباً جداً). من المرجح أن ينقل من يرفض القيام بإجراءات تحديد الهوية والتقاط الصورة الشخصية إلى مركز تحديد هوية وترحيل (إقرأ معلومات وأخبار 4).

الإعادات القسرية والاتفاقات الثنائية:

اعتُبر قرابة 4000 مهاجر غير مستحق للحماية الدولية أو الحماية الإنسانية في عام 2015، وأجُبروا على العودة إلى بلدانهم الأصلية. تنتهك هذه الترحيلات حقوق المهاجرين الأساسية من ناحية كيفية نقلهم ومن ناحية المخاطر التي سيواجهها العائد في بلده الأم. وقعت أو ستوقع الحكومات الأوروبية ومن ضمنها الحكومة الإيطالية اتفاقيات ثنائية مع البلدان الأصلية للمهاجرين (مثل مصر وتونس والمغرب ونيجيريا وقريباً غامبيا وساحل العاج وغانا والسنغال وبنغلادش وباكستان وغيرها). سيتم اعتبار جميع هذه البلدان وغيرها بلداناً آمنة ثم سيحرم المهاجرون القادمون من هذه البلدان من حق التقدم للحصول على الحماية الدولية في إيطاليا والبلدان الأوروبية الأخرى.